من أبناءمقطع الأحجار/ العالم الجليل محمد عبد القادر ولد سيد محمد | مقطع الأحجارالإخباري

من أبناءمقطع الأحجار/ العالم الجليل محمد عبد القادر ولد سيد محمد

اثنين, 02/27/2017 - 18:10

مفتاح رشاد، ومغلاق فساد، أمّار بالمعروف، نهّاء عن المنكر، معمّر للأرض بالصالحات، داعي إلى سبيل الجنات ، مجدد زمان ، و محدث أوان ، عالم عامل ، شاكر صابر ، صوام قوام ، هين لين ، عابد زاهد ، تزين بالوقار ، فقيه فهم ، قارئ متدبر ، عابد ناسك ورع ، إنه العالم الجليل محمد عبد القادر ولد سيد محمد..
نعم هو محمد عبد القادر بن سيد محمد .الملقب الصافى بن عبد الله بن أحمد  بن سيد المختار بن عبدى بن ، الطالب احمد  دفين واد كت. ولد سنة 1936 في واد اركايز في أسرة علم و نبوغ و نوال ،  ﻓﻲ قوم ﺃَﻫﻞِ ﺻﻬﻴﻞٍ ﻭَﺃَﻃﻴط و خوار ، ﻭ دائس ﻭَﻣُﻨمق ، في منازل عز و شرف ،عكومها رداح ﻭَﺑَﻴْوتها ﻓَﺴَﺎﺡ. توارثوا المكارم ، وليس منهم إلا المتعلم أو العالم.
لله قوم قد صبروا ...و بسعدهم سبق القدر
قاموا لله بأمر الله ..و لولا الله ما قدروا..
بحديثهم و بذكرهم ..المسك يفوح و ينتشر
جاب السهول والوهاد والهضاب، يطلب العلم من أهله، توحيدًا وفقهًا وتفسيرًا وتجويدًا ونحوًا ولغة، حتى غدا محدثًا حافظًا مفسّرًا لغويًّا مؤرّخًا، علَمًا ومَعْلَمًا، عالمًا عاملا ومُعلِّمًا، يُشار إليه بالبَنان، تقصده من الأقاصي الركبان، ويتنافس على ركبتيه العلماء من كافة البلدان.
تلقى العلوم من أجلاء العلماء من أمثال العلامة المرحوم  أحمد بابو بن بسيف تغمده الله برحمته  و العلامة محمد احمد بن أواه  بن الطالب ابراهيم ، ومحمد شيخنا بن لمرابط باه بن محمد الامين اللمتونى،  وأحمد فال بن ابراهيم ولد امين، وكوكبة من علماء زمنه .
جل دراسته كان فى محظرة المرابط اباه ولد محمد الأمين  ولمرابط اواهولد الطالب إبراهيم  .. 
وله السند فى القرآن من شيخه  الشيخ سيد محمد بن الطالب اعل .
تفرغ الشبخ محمد عبد القادر للعلم و التأليف ، و له مؤلفات تصل الثلاثين و منها:
جواهر التدوين
وسيلة النجاة
اسباب السعادة
التوضيح
قرة العيون
الضياء الناشر
الگوگب
القنية
الجامع لقواعد الإسلام الخمس
الجامع بين علم التوحيد وعلم التركات
نصيحة الإسعاف
الإعلام بتوقف الإيمان
فوز المسلم
بضاعة المؤمن المحب
تشريع الفروع المالكية وكونها من ثمرة الكتاب والسنة
و كل هذه الكتب طبعت في بيروت ومتوفرة في المكتبات الوطنية
حصل على جائزة شنقيط سنة 2006 على كتابه ..
قرة العيون و الدرر اللوامع حول مقرء الأمام نافع ، و قدقرظه شاعرنا ديدي ولد محمد بونه بالأبيات التالية ..
حوى قرة العيون نزهة سامع@ بإيضاح مكنون الدرارى اللوامع
 فماهو إلا وفق وسم سميه@ ووترا بلاشفع حوى كل رائع
بديع به المكنون من كل نافع@ ومافاته شيء بمقرإ نافع 
 فجازى إله العرش من جاءنا به@ وكان له القرءان أول شافع
لا زال عالمنا الزاهد يعلم و يؤلف ، مستقرا في قريته كادل تا حييت ،و الرواحل بين غاد ورائح على فنائه الفسيح ، و ظلاله الوارفة ،و علمه الوافر ..

التعليقات

لاشلت يمينك ولاعدمنايراعك المعطاء المخلد أعلام مقاطعتنا الحبيبة لازلت من الله بعين حافظ

حياك الله وبارك فيك غاية فى الروعة

دمت أستاذنا اسلمو متألقا بكتاباتك وما تحمله من مشاعر شملت العلماء والأولياء والمشاهير ولم تنس الفقراء والمهمشين والمحرومين دام قلمك هادفا

وخيرت بالعلامه الشيخ محمد عبد القادر اطال الله عمره هذا العالم من الذين لا يريدون علوا في الارض ولا فسادا

وخيرت بالعلامه الشيخ محمد عبد القادر اطال الله عمره هذا العالم من الذين لا يريدون علوا في الارض ولا فسادا

وخيرت بالعلامه الشيخ محمد عبد القادر اطال الله عمره هذا العالم من الذين لا يريدون علوا في الارض ولا فسادا

اكرمكم الله ماكتبت يا استاذ اسلمو عن الشيخ الكبير محمد عبد القادر قمة في الروعه والحقيقة هذا الشيخ نشهد انه لا يخشا في اله لومة لايم

نعم العلامة وخيرت

وأزهد الناس في ذات العالم @ جيرانه وأهله فالعلم هذا العالم كتبه متوفرة في المكتبات وأكثر الناس استفادة تجكانت لأنهم يعرفون العلم ويقدرون أهله

إضافة تعليق جديد